Skip to main content




   
 
رجوع

طبقا لتقرير مؤشر داو جونز للاستدامة لعام 2006

بروكتر وجامبل على قمة شركات المنتجات الشخصية و العناية المنزلية في العالم



احتلت شركة بروكتر وجامبل قمة تصنيف مؤشر داو جونز العالمي للاستدامة لعام 2006، متصدرة شركات المنتجات الشخصية والعناية المنزلية في العالم من النواحي الاقتصادية والبيئية والمجتمعية. بذلك أضافت الشركة نجاحاً جديدا إلي سلسلة نجاحاتها المتواصلة منذ تأسيسها عام 1837 علي يد ويليام بروكتر وجيمس جامبل.

جاء فوز الشركة بهذه المكانة الرائدة عالمياً بعد أن أثبتت تفوقها في النواحي التي يهتم بتقييمها المؤشر العالمي. ويعد مؤشر داو جونز للاستدامة احد أهم التصنيفات العالمية التي تهتم بالتأكد من مدي التزام الشركات المختلفة بالعمل علي خلق بيئة استثمار طويلة الأجل تساهم في إتاحة الفرص المناسبة لتحقيق التنمية داخل المجتمعات التي تعمل بها في المجالات الاقتصادية والبيئية والمجتمعية.

نجحت بروكتر وجامبل علي مدار 169 عاما من عملها في اكتساب ثقة المستهلكين حول العالم، وأصبحت العلامة التجارية للشركة التي يحملها أكثر من 300 منتج تمثل رمزاً للمصداقية. كما تمكنت من شراء شركة جيليت في أواخر العام الماضي في اكبر صفقة من نوعها في تاريخ الشركة.

وبالنسبة للناحية البيئية ركزت بروكتر وجامبل علي تحقيق درجة عالية من الحفاظ علي البيئة من خلال ابتكاراتها المتواصلة في المنتجات المتعلقة بتكنولوجيا تنظيف الملابس باستخدام المياه الباردة التي تحقق العديد من الفوائد منها المساهمة في توفير الطاقة المستخدمة في تسخين المياه للقيام بعملية الغسيل. وقد جاءت التقارير الصادرة من الشركة وبعض الجهات الدولية المحايدة لتؤكد نجاحات الشركة المتواصلة في ذلك المجال.

وتميز أداء بروكتر وجامبل في الناحية المجتمعية بالريادة والإبداع حيث حرصت الشركة منذ تأسيسها علي الاهتمام بتطبيق مبادئ المسئولية الاجتماعية. فلا يكاد يمر يوم حتى تقدم بروكتر وجامبل جديدا لدعم جهود التنمية في المجتمعات التي تعمل بها، خاصة في مجالات عديدة منها العمل علي توفير فرص حياة وتعليم أفضل للأطفال حول العالم ، فضلا عن تنمية القدرات والمهارات، مع اجتذاب المواهب، وتحقيق التنمية المستدامة.

ابدي محمد سمير مدير عام بروكتر وجامبل مصر والشرق الأدنى سعادته الكبيرة باحتلال الشركة لقمة تصنيف مؤشر داو جونز العالمي، وقال: أن هذا النجاح جاء ليتوج جهود العاملين في الشركة الذين يصل عددهم إلي أكثر من 135 ألف عامل منتشرين في 120 دولة حول العالم ليقدموا 300 منتج للمستهلكين في 140 دولة.

وأضاف: يمكن القول أن الشركة احتلت مكانة رائدة في هذا الاتجاه، حيث وضعت منذ تأسيسها مجموعة من القيم والمبادئ التزم بها العاملين في الشركة والتي تكاد تتطابق مع المعايير التي وضعها المؤشر العالمي بعد فترة ليست قصيرة وهو ما يعني أن بروكتر وجامبل كان لها فضل السبق في هذا الاتجاه. ولذلك تمكنت الشركة من احتلال قمة التصنيف.

وأكد محمد سمير أن بروكتر وجامبل مصر تعتبر نموذجا مثاليا لهذا النجاح في كافة المجالات. ففي خلال 20 عاماً من العمل في مصر تقدمنا بخطوات ثابتة لنحتل مركز الصدارة بين الشركات المصنعة لمنتجات العناية الشخصية والمنزلية في مصر، فقد بدأنا العمل باستثمارات لم تتخط حاجز الـ 12 مليون جنيه، وعدد عاملين لم يزد عن 50 عاملاً، ومنتج واحد. والآن بلغت استثماراتنا مليار و250 مليون جنيه ووصل عدد العاملين إلي 750 فرداً يقدمون للمستهلكين 14 منتجاً تمكنت من دخول تسعة منازل من كل عشرة في مصر.

بينما قال خالد حجازي مدير العلاقات الخارجية بالشركة: إن بروكتر وجامبل تعمل طوال الوقت علي تحقيق مسئوليتها تجاه المجتمع. وقد نفذت الشركة عدداً ضخماً من الأنشطة المجتمعية في مجالات التعليم، والصحة، وتمكين النساء والأطفال، ولا يقتصر دورنا علي مجرد تقديم المنح والدعم المالي، بل يمتد ليشمل تطوع العاملين في الشركة في الأنشطة والمبادرات الاجتماعية المختلفة.

جدير بالذكر أن بروكتر وجامبل أظهرت إهتماماً بفرع الشركة في مصر حيث أعلنت في مطلع العام الحالى عن ضخ استثمارات جديدة تصل إلي 100 مليون دولار، مما سيعود بالنفع على الاقتصاد المصري خاصة وأن الشركة تقوم بتصدير عدد كبير من منتجات مصنعها بمدينة السادس من أكتوبر إلى 34 دولة في المنطقة.


 


البحثP&G

 اعرض

معلومات عن المنتجات