Skip to main content




   


بروكتر وجامبل العالمية

رجوع

البدايات: سينسيناتي، الولايات المتحدة الأمريكية

تبدأ القصة في مطلع القرن العشرين مع وصول وليام بروكتر، صانع الشموع الإنجليزي وجيمس جامبل، صانع الصابون الأيرلندي إلى مدينة سينسيناتي بولاية أوهايو الأمريكية. بعد زواجهم من أختين، أصبح الزوجين شركاء في العمل يصنعون ويسوقون الشموع والصابون. وفي عام 1837 دخلت هذه الشراكة في شكل رسمي، وخرجت شركة بروكتر وجامبل إلى الوجود. ومنذ ذلك الحين لم تتوقف بروكتر وجامبل عن النمو وزيادة منتجاتها وإسعاد المستهلكين بكل ما هو جديد.



صعود مستمر إلى القمة

بحلول عام 1890، كانت بروكتر وجامبل تنتج أكثر من 30 نوعا مختلفا من الصابون. واستجابة للطلب المتزايد من المستهلكين، توسعت الشركة في عملياتها خارج مدينة سينسيناتي، وأنشأت مصانع في كانساس وأونتاريو بكندا. ومع كل مصنع جديد يتم إنشائه، كانت الشركة تخطط للمصنع التالي. وجاءت المنتجات الجديدة والمبتكرة واحدا تلو الآخر. وفي السنوات التالية، ركزت الشركة على تنمية أعمالها حول العالم. فبدأت في تأسيس فروع جديدة في المكسيك، ثم في أوروبا، وتلتها اليابان. وبحلول عام 1980، كان للشركة فروع وأعمال في 23 دولة تحقق مبيعات تقارب الـ11 مليار دولار أمريكي، ومكاسب تمثل 35 ضعف مكاسبها عام 1945. واليوم، نمت أسرة العمل ببروكتر وجامل إلى ما يزيد عن 135,000 شخص يعملون في قرابة 80 بلدا، ويقدمون منتجاتهم وخدماتهم التميزة للمستهلكين في 140 دولة حول العالم.



تعريف جديد للإمتياز كل يوم

على امتداد تاريخنا، كان البحث والتجديد العلمي هو قوام نجاحنا. ونحن نؤمن بأن التجديدات اتلقنية لمنتجاتنا هي العماد الأساسي لنمونا في المستقبل. فقد كنا أول شركة تنشئ قسما خاصا لدراسة احتياجات المستهلكين وعاداتهم الشرائية، وكان هذا القسم أحد الأوائل من نوعه في التاريخ. ومنذ ذلك الحين، بقى البحث والتجديد العلمي أحد أهم قوانا الدافعة، وقادنا إلى تجديدات ثورية في كثير من المنتجات بدءا من اختراع أول حفاضات للأطفال أحادية الإستعمال، إلى أول شامبو وبلسم في آن واحد. وفي يومنا هذا، تدير بروكتر وجامبل 28 مركزا بحثيا في عشرة دول، وتنفق ما يزيد عن ملياري دولار سنويا على البحث والتجديد العلمي. ونحن إذ نشعر بالفخر إزاء هذه النجاحات، فإننا لا ندخر جهدا في البحث عن فرص جديدة للاستجابة للاحتياجات المتزايدة للمستهلكين. فنحن نرى في أنفسنا شركاء حقيقيين لمستهلكينا، ونسعى دوما لإسعادهم بمنتجات متفردة في جودتها وتجديدها.


 


البحثP&G

 اعرض

معلومات عن المنتجات